زي ما هتدخل زي ما هتطلع ..
لو مش فاضي شوف حاجة افيد تقراها
------------------------------------------

الاثنين، 11 نوفمبر، 2013

بل أحياء ..

قائمة متابعة صغيرة على الفيس بوك الحقت بها كل صفحات الشهداء .. وبروفايلاتهم .. واستبعدت تماما كل صفحة تستغل اسم الشهيد في الحصول على العديد من اللايكات واحتفظت فقط بكل الصفحات اللي تنشر كلام الشهيد او صوره او أي شئ يخصه ..



صفحات كثيرة تلك التي تختص بشهيد بعينه .. ومع ارتفاع عدد من اصطفاهم الله للشهادة الى ما وصلنا اليه مؤخرا .. لم يعد من الممكن حصر هذه الصفحات .. تفتح القائمة .. وتلقي نظرات سريعة على الوجوه المبتسمة .. على الشهادة الناطقة .. على الشهيد الحي ..

هناك صفحات لا تختص بشهيد واحد بل تحكي لك عن اشخاص عاشوا بيننا يوما .. عاشوا كالملائكة في صفائهم .. لم يعيشوا لدنياهم .. عاشوا لأخرتهم .. عاشوا للناس وللخير .. اعمالهم تشهد عليهم .. اصدقائهم يبكونهم بكل حزن .. مع ان اغلبهم كان يعلم ان الشهادة كانت مناهم .. وكانت كالعروس تنظرهم .. في يوم حزين علينا لفراقهم .. وسعيد عليهم لارتقائهم للفردوس الاعلى .. ان شاء الله ..

نحسبهم جميعا مقبولون شهداء .. ونحسبهم جميعا غُفر لهم عند اول دفعة من دمائهم الطاهرة .. ونحسبهم جميعا اخلصوا النية وصدقوها .. فاخلصهم الله الاجر .. ومن بينهم يلمع في عينيّ وبشدة هؤلاء الشهداء الذين لا يعرفهم الا اقارهم .. اصدقائهم .. دائرة صغيرة وفقط .. في تشابه جميل مع جلبيب رضى الله عنه .. "ولكنني أفقد جُليبيب" .. ذلك الصحابي الذي لم يلاحظ صحابة رسول الله انه في عداد الشهداء .. "هَذَا مِنِّي وَأَنَا مِنْهُ ، هَذَا مِنِّي وَأَنَا مِنْهُ" هم من رسول الله وهو منهم .. واي شرف ان نكون نحن منهم .. أي اخلاص هذا الذي لازمهم احياء وشهداء !! اخلاص في اعمال الدنيا واخلاص في الشهادة .. فلا قولة "شهيد" ترتجي .. ولا قولة "شجاع" تمنوا .. بل هي لله !!

على نفس النهج .. وان اختلف الامر ظاهريا .. لكن جوهر الاخلاص واحد .. فنجد "أسماء البلتاجي" التي لا يوصف مثل اخلاصها وحبها لله ودينها .. فاثّرت باستشهادها في الملايين حول العالم .. "السنوسي والديب وهالة وحبيبة ومصعب" والكثير ممن اثروا في الملايين .. فاصبحت خدمتهم لقضيتهم اكبر باستشهادهم .. فنالوا خيريّ الدنيا والاخرة .. وتركونا نتسائل حقا .. من اين لهم بهذا الاخلاص الذي نحسبهم انه قد لقوا ربهم به ..

ايام على مرور 3 اشهر على الذكرى الاليمة .. اللهم فاجعلنا على نهجهم وعلى نهج رسولنا ماضيين .. واقبلنا وتجاوز عن سيئاتنا .. واستخدمنا لدينك ما حيينا وبعد ان نلقاك .. آمين ..

----------------------

روابط :


الشهيد :

أماه :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق