زي ما هتدخل زي ما هتطلع ..
لو مش فاضي شوف حاجة افيد تقراها
------------------------------------------

الثلاثاء، 23 نوفمبر، 2010

كيبورداية

العديد من الاشياء اود الكتابة عنها .. الاحداث كثيرة جدا من حولنا .. ودائما يصبح مقالي جاهزا مرتبا .. لكن للاسف لا اجد له وقتا لكتابته او نقله الى اللابتوب .. ساكتفي بما اجد له وقتا لنقله .. واكتفي ايضا بما يحافظ على جو النبرة الساخرة على مدونتي المتواضعة .. محولا كل شي يقابلني في حياتي اليومية الى مجرد بسمات على شفتاي .. حالي كحال كل المصريين الان .. ودا اللي مخلينا عايشين لغاية دلوقتي .. 
وبنكتر يوم عن يوم كمان .. !!

من باب "الاعتراف بالحق زي اكل البليلة " ابدا اليوم باعتراف صغير جدا .. " انا عصبي " .. ! نعم ففي داخلي قد اتضايق بسرعة لاسباب كثيرة .. لكن سرعان ما ياتي هذا الشئ الساحر .. والعلاج الرائع .. وهو البسمة البسيطة الهادئة .. والساخرة ايضا والتي يجب ان نفرق بينها وبين البسمة المستهزئة .. لان تلك الاخيرة تجعلك تعيش دور (حكيم القرية) الذي لا يمكن أي يخطئ ابدا في أي رواية او قصة قراتها من قبل .
 
ولاننا في الواقع ولسنا في رواية – للاسف – فهناك قاعدتان هما " كل ابن ادم خطاء ".. و " كما تدين تدان " ، أي انك ستخطئ لا محالة يوما ما .. وستجد يومها من يرد لك ضحكتك المستهزئة بنفس الطريقة او بطريقة اخري .. لكن هتتردلك هتتردلك .. !!
وبمناسبة جو القواعد والنصوص والنحو اللي احنا عايشينه دا .. ففي مقولة جملية بتقول " بيدي لا بيد الغرباء " .. هي لا جميلة ولا حاجة .. لكن حبيت فقط استوحي منها النص الظريف الخاص بها واقيس عليه مقدما للمقالة " بيدي لا بيد القراء " دا على اساس انه في حد بيتابع المدونة اساسا !!





"بيدي" هعمل في مدونتي زي ما عملت في كل حاجة قابلتني في حياتي .. باختصار شديد هتريق عليها ، قبل ما حد من "القراء" يبدا يفكر في الموضوع دا ، نادرا ما تمر اشياء من تحت يدي من دون نيل نصيبها من الزبط والربط .. واضافة "شوية الملح" عليها لتصبح احلى وامتع ، وبتزغي كدة وتربرء ، تقريبا كل شي " خد اللي فيه النصيب " من النهج العام اللي بمشي عليه .

ابتداء من اخواتي وعلى راسهم اختي الصغيرة - دي خدت تريقة كتير من هنا للصبح - واصحابي في الكلية وبلدي (سوهاج) وافراد دفعتنا المبجلة واللي بحب اسميها ( دفعة الكود 205 ) مرورا بالمنتدى بتاع الكلية ومواضيعه وانتهاء ببعض الكتب والمؤلفين ، بالاضافة الي مواقع النت والمدونات بشكل عام وعلى راسهم ( كتاب الوش Facebook ) واللي بسميه "فيلاسوفبوك" لانك ستكتشف انه نص الاعضاء فيه هم عباقرة في سرد مغامراتهم اليومية بطريقة تشعرك انك بتقرأ سلسلة قصص "رجل المستحيل" الرائعة والخيالية في نفس الوقت .. والنصف الاخر من الاعضاء يكتبون حكم وامثلة كلها بهدف واحد فقط ( الكلام لك واسمعي يا جارة ) !!

طبعا هناك استثناءات مما سبق ( وعلى راسهم والدي ووالدتي ) ، وبعض الاشخاص القمة في الاحترام في الكلية ، وبعض اعضاء المواقع الي بيستخدموا الحاجة بطريقة "صح" نوعا ما .. 

اولا : سابدء من الشكل العام للمدونة " يا اخواتي على الالوان " شعور عام ياتيك عندما تفتح المدونة وهو ( دي مدونة بنت .. صح !! ) الالوان بمبمي وسماوي هي بالفعل الوان بنات .. قد تكون متناسقة وجميلة نوعا ما لكنها لا تليق بواحد اسمه " مصطفى " .. دي حتى حرام عليك يا شيخ !!


ثانيا .. : صورة تعريفك وهي كونان .. سؤال وجه لي بدلا من المرة ( تلاتالف وخمسمية واحد وستين مرة ) .. اية حكايتك مع كونان .. ! ، لن اقول واتفكه ( بمعنى اعمل فكيك ) عليكم واقول انه يمثل شخصيتي .. " ذكي وظريف وساخر ويخفى وراه سر ... الخ " والكلام الي مش جايب همه دا .. لكن الرد عادة يكون واحد وهو .. ( شكله حلو !! ) اه .. تأثيراته وتعبيراته جميلة جدا .. وبس ، في الحقيقة لا اضع صورتي الشخصية في أي بروفايل خاص بي على الشبكة العنكبوتية هذه ( المصطلح دا حلو جدا على فكرة ) .. وهذا لمبدأ بسيط عندي قد لا يهتم به احد وهو " انني لا امثل أي بروفايل لي على الانترنت " بمعنى ان البروفايل او العضو ما هو الا صورة عن بعض الجوانب من شخصيتي وليست هي "انا" على النت .. وساتكلم بشكل تفصيلي عن هذا المبدأ لاحقا .. 
 
ثالثا : كلمة تعريفك ودي من القلب ولا استطيع ان اعقب عليها ..

رابعا : الاسم والوصف : "كيبورداية" الاسم تحس انه مدلع .. وملوش أي علاقة باللنك اللي هو اقتباس من اسمي ، والوصف عبارة عن شوية كلام اهبل يتضح فيه شوية استخدامات للتورية و" الاستعارة المتنية " وعامل فيها بتاع "عقد وحبال ".. اعتقد انه كان افضل لو كتبت تحت الاسم " كيبورداية لا تتبع أي حزب او نادي او موقع او جبهة او حركة شعبية او صفحة فيس بوك او جمعية .. والادارة ليست مسؤولة عن محتويات النشر " على الاقل الناس كانت هتفهم احسن !!

خامسا : الديكور : يا سلام على الابداع .. شوية سمك وقال اية " اكلهم بالماوس " طبعا تعليق واحد سيصدر من أي شخص يقرا عنوان الديكور دا والتعليق هوا " اية خفة الدم دي ياد .. مزود لدمك شوية مية ولا اية .. " ، وطبعا مفيش أي "متابعون" للمدونة ومفيش أي خدمات زيادة ، شوية كلام بتهزر فيه قائلا " اية رايكم في المدونة رايكم مهم " سؤال بسيط .. هي دي مدونة اللي بتسال عنها ولا شركة فودافون .. ؟؟

سادسا : اخري .. ( حلوة اخرى دي .. ) يعني انا عامل "زر" للمتابعة عبر المواقع الاجتماعية .. ولا حد بيدوس عليه طبعا ، دا غير انه انك انت الوحيد اللي بتعمل كومنتات على نفسك .. وعيش الدور مع " كويك دور " ..


سابعا : بعد دا كله هتبقى حبيبتي كيبو - اسم الدلع - كيبورداية هي احد افضل المدونات على مستوى التاريخ لانها بتاعتي وفي مقام بنتي .. وهذا مقياسا على المثل الشهير ( القرد في عين امه غزال ) .. وهكمل فيها بعد اغلاق مدونتي الاولي بدون اسباب .. ومقدرتش ارجعها للاسف .. دمتم في امان الله وحفظه .. حتى القاكم واحرق دمكم في مقال جديد .. كان معكم "فطاطا ديسي" .. مراسل قناة " تنح وقام قالي فسح " .. ومحرر صحفي في شوية مجلات ملهاش لزمة كدة .. والسلام عليكم 

الاثنين، 15 نوفمبر، 2010

فوضى .. كل سنة وانتو طيبين




انها فترة العيد .. يا لها من مناسبة جميلة جدا .. وبالمناسبة لا تتكر في السنة الا مرتين .. !! بالاضافة الي اعيادنا "العلاوة" ( مثل عيد الحب الفلانطين "بتاع الاستغفر الله العظيم" وعيد الأم و ... و .. ) تلك التي اصطنعناها لنشعر بالفرح والزيطة والهيصة والتي هي من اهم سمات الشعب المصري الكريم .

قبل دخول هذه الفترة اكره حياتي في البيت بكل ما تحمله الكلمة من معنى .. ولمجرد ظني ان نصف المصريين يفعلون مثلنا هو شي يجعلني على بعد شعرة من الجنون ، فبيتنا يصبح في حالة استطيع ان اوجزها في ( مخازن عم تيحة لشكاير الاسمنت الفاضية ) ، اين دولابي .. اين حاجياتي الخاصة ؟؟ سجادة هنا .. جردل مية بكلور هناك .. غسالة كفاءتها في ان تأتيني بصداع نصفي تفوق كفاءتها في الغسيل .. وهي بارعة على الجانبين باقتدار ، أضف على هذا بكاء أختي الصغيرة وطلبات اختي الكبيرة من الشارع .. حسنا الان فهمت لما يعارض المصريين على قانون الطوارئ .. !!

فوضى في كل مكان تستفزني لكن استطيع ان احكم نفسي تجاهها .. لكن ان يجلس اخي في واد اخر على " الفيس بوك " ويطلق ضحكات وصيحات واهات وكانه يسمع ماتش للزمالك .. !! هذا شئ يستفزني ولا استطيع ان اتمالك نفسي اتجاهه فاقوم بلا تردد لاشد الفيشة عن الجهاز مخففا لضغطي اللي على عن الـ180 .. ولكن افاجئ ان ضحكات اخي ما زالت تتوالي .. ؟؟؟ انه يستخدم "اللاب توب" ولا يهمه حتى ان شاء الله شدت السكينة كلها .. فما زال صفحة الفيس بوك تنبض عنده بما فيه الكفاية ليجعل راسي ينفجر من الغيظ .. !

لا ادري .. ربما تخيلي لمنظر البيت بعد العيد والفرحة الجميلة التي تلمنا كافية لتهدئ من روعي وغيظي وارضى بقانون الطوارئ مؤقتا في بيتنا ( ولست مضطرا كما هو الحال في بلدنا ) وهذا هو الحال عامة ..

فعندما يواجه الانسان أي ايام صعبة مثل ايام الثانوية او الامتحانات بشكل عام او ضغوط وظيفية .. فان اهم شئ يصبره على ذلك هو انه سيرى نتيجة هذا كله في النهاية .. ويصبح راضيا وهو ينظر الى نهاية المشوار في لقطة تنسيه كل ما كرهه في حياته خلال تلك الفترة .. لكن هناك نوع اخر من الفوضي التي لا مبرر لها سوى ان الناس فاضية .. والفاضي يعمل محامي ويضحك على القاضي .. !!


الانتخابات .. !! بداية " فكك " من الانتخابات الرئاسية .. فهي محسومة في كل الاحوال .. ولا يحتاج الامر الي فوضي لحسمها !! لكنني اتكلم هنا على الفوضى في الانتخابات لمجلس الشعب .. بصراحة هي ليست فوضى .. دي مدعكة ، ساحكي لكم ملخصا بسيطا عن اكثر دائرة اثارة للجدل على مستوى الجمهورية وهي دائرة بلدي ( جرجا ) .
حسنا بداية النائبين السابقين احدهما على مستوي جيد نوع ما ، وكان هذا القرار ليس مني ولكن بناء على مقاييس الشعب وهي ( ان لا ينام في الجلسة – ان يمسك المايك جيدا – ان يرفع ايده الاتنين ليدعم الكلمة المشهورة " موافقة بالاجماع " – وشوية مقاييس تانية زي بياخد كام علشان يوظف الواد في الشركة الاهلية للبلاستيك .. وبياخد كام علشان يخلي الواد يطلع من الخناقة من غير محضر .. الخ ) 

ام الثاني فهو فاشل بكل المقاييس ( هتقولي لية ) ؟؟
اذا وجدت نائبك يمسك برغيف عيش مصري على الملأ قائلا ( دا عيش ياكله مواطن يا حضرت .. دا بتاع لا مؤاخذة بتاع اللي .. اه ما هو .. اه ما ينفعش كدة والله علشان الـ .. وبس فارجو منكم سرعة التصرف يعني .. ) !! انتهى كلام سيادة الدكتور ، فهو دكتور بشري واختصاص اطفال وجفاف ، طيب دا طلع اختصاص جفاف فلما نتعجب من ان ( يجفف وينشف ) ريق المساكين من غير فايدة .. !!

اذا شاهدت لنائبك فيديو على اليوتيوب يمسك فيه بالموبايل ويقول لاحد الاعضاء الزملاء ( اذا كان انا جعااااااااان .. الناس اوكلهم اية .. برسيم .. ههههههههههه والله انا جعااااااااان ههههههه ) دحكة مدوية !! وعجبي .. ! حال الشعب الان بيضحك .. هذا يكفي لان احتقرك ما تبقى من عمري .. 

لن يصدقني احد اذا حلفت اني غير مهتم بالامور السياسية .. فانا لا اشتر أي صحف يومية .. ولا اجلس اليوم كله اتصفح مواقع الصحف على الانترنت .. ولكن هذه الامور تصلني لحد عندي .. ومن دون أي عناء بشكل يستفزك لتعرف اكثر عنها ..
دعني اكمل لك حالة الدعك التي تعيشه بلدنا حاليا .. مرشح الوفد رجل مشهور ، لا اعلم عنه شئ ، ولكن نائب عام سكرتير الوفد على مستوى الجمهورية من بلدنا .. ( وماله .. راجل ما شفناش وشه لينا 30 سنة وجاي يقولنا انا ابن البلد ) قرر في اخر اللحظات ان يخوض الانتخابات في بلده الام ( جرجا ) قال يعني من حلاوتها .

خناقة بين المرشحين وفي الاخر احال القضاء الى ان ينزل الاثنان برمز واحد ؟؟ ان لم تصدق تصفح الاخبار .. مرشحين في نفس الدائرة وبرمز واحد هوا ( النخلة ) والاختلاف فقط في الارقام ؟؟ وعجبي .. 

نواصل اخر اخبار الفوضى ، فبعد ان امتلأت البلد عن اخرها بصور مرشحين مقاعد المرأة لم اصدق ان ما تم اختياره ليخوض الانتخابات هما اثنين فقط .. ؟؟ صعقت لسماع هذا الخبر ، فكمية السيدات اللواتي ملأن الشوارع بصورهن ( ويتعدي عددهن 8 ) هو شئ يفوق الخيال وتعطيك احساس انها نازلة انتخابات ( رئيس عام امن مجرة درب التبانة ) .. حقا كل ما حصلوا عليه انهم اعلنوا سهولة تنازهلن عن كرامتهم من اجل الشهرة .. ؟

قرات في ( مجلة البوسطجي 6 ) مقال لمحمد خفاجي يقول فيه انه لا اتخيل ان ارضى لمراتي تخوض الانتخابات .. وانزل انا اعلق صورها في الشوارع والاقي كل واحد يرمي كلام عليها وعلى جمالها – وانتو عارفين الشباب بيقول اية اليومين دول - ، دا غير انها تمسك في ايد الرجالة قال اية بتقرى الفاتحة وتبايعهم .. !! ويا ليت الامور تقف عند هذا الحد .

احد المرشحات نزلت عندنا وكانت تحمل اسم عائلتي .. وعائلتي منها براء .. ولا عمرنا عرفناها .. ولكن جاءت من بلد اسمها ( برديس ) وهي البلد الام للمرشحة .. فاخذت الاسم منها كدة .. هي لزقة وخلاص ، طبعا هذه المرشحة نالها ما نال اغلب اخواتها من الرفض والزحلقة بطرق ملتوية لا اعرفها ( ما انا معرفش في السياسة برده ) ، ما حصل لها هو نفس ما حصل لمرشحة ثانية اتزحلقت هي الاخرى عن مقاعد الترشيح بعدما صرفت ما لا يقل عن مليون جنيه في الدعاية .. حقا جنون .. ومن باب الجنون ايضا قامت بالاتصال بقناة دريم لتأخذ راحتها في السب والقذف في كل المرشحات والأحزاب .. ؟ انا لا اهتم بما تقول .. لا شئ يخصني .. لكن عندما تشتم المرشحة اللي لزقت لنا .. يبقى جات الشتيمة فينا وفي عيلتي .. وهذا ما لا يسكت عليه .. ولكن هتعمل اية .. ماهي كلها فوضى .. !!

يخرج هذا قائلا لي .. ( تفتكر مين هيفوز ) .. اعلانات في كل مكان .. وعود وملتقيات .. موسيقى وافلام .. فوضى بلا معالم .. وبلا نهاية .. لماذا يهتم الناس بهذه الفوضى .. ما الذي سيجنيه منها مواطن غلبان .. الكل يعلم انه بمجرد ان يحصل على البطاقة الترشيحية للمجلس لن نرى وجهه كما لم نرى اوجه الذين سبقوه .. ومقياس نجاح النائب لدي المواطن هو ما يسمع عنه وليس ما يري بعينيه .. فلو حكم ما يري بعينيه لادرك انه لا يستحق احد الترشيح .. فالكل يجري وراء الشعارات .. تلك السياسة الفاشلة المتكررة التي ما زالت تتبع الى الان .. وكأنك تشاهد فيلم ( Home Alone ) للمرة السابعة على التوالي وهو فيلم كان اول عرض له عندما كان عمري سنة واحدة .. !!

يعرض النائب " الجعااااااااان ابو عيش مصري " صورا له في كل مكان مع رئيس المجلس تارة .. ومع الوزراء والاعضاء تارة .. وهو في المجلس ممسكا باوراق وفاتحا فمه بطريقة مستفزة تارة اخرى .. وكانه يقول ( ما انا حلو اهو .. انا حلو اهو .. وادحك للصورة تطلع محروقة )

فعلا دعاية في قمة التخلف .. ما الجديد في كونك تعرض صورك وانت تجلس مع كبار الدولة .. فهذا ما رشحناك لاجله .. لكنك لا تعرض صورة و انت تجلس مع المواطن الغلبان او انجازتك التي حققتها فعلا .. فوضى ايضا .. لكن ليست لها نهاية ترتاح لمشاهدتها كتلك التي في بيتنا في العيد .. فبعد كل هذا الحشو الفاضي سينتهى الامر بتمزيق الصور والشعارات .. او تكتفي الشمس بازالة الوان الطباعة وتجعلها بلون واحد .. ستغلق كل مراكز خدمات المواطنين التي تعهدوا بفتحها على مدار العام .. ونكتفى نحن بمشاهدتهم على الشاشات مرددين " موافقة بالاجماع " منتظرين عيدا جديدا او كاسا افريقيا جديدة .. لنمارس عادتنا وهي الهيصة والظيطة والدخول في كل شئ يصدر صوتا عاليا ..

اعتقد انه علينا ان لا نتعب انفسنا بهذه النوع من الفوضى .. ولا ان نقول من وطنى ومن وفد .. وكم دفع لينزل وكم دفع ليتنحى .. ولا ان نسب ونشتم .. ونحن ندرك ان النهاية واحدة .. اعتقد ان فوضى الثانوية والوظيفة والاعياد اهم بكثير.. على الاقل ساعرف كليتي .. او سأخذ علاوة على المرتب .. او سأكل لحمة ضان لحد ما اتعمي .. سارى نهاية لهذه الفوضى .. او على الاقل احافظ على ضغطي ان لا يتعدى الـ180 .. فصحتى اهم بكثير .. وعلى رايي المثل العظيم .. اهم حاجة الصحة .. وكل سنة وانتو طيبين

السبت، 13 نوفمبر، 2010

My Daughter Ajyaad

السلام عليكم ..

ليا فترة مش بكتب .. مزاجي مش جايبلي حاجة مع انه في مية حاجة محتاج اتكلم عليها ..

لكن فكرت احط حاجة حلوة كدة .. دي صورة واحدة بنوووووووتة جميلة جدا جدا ..

كل الصور دي هيا لبنت واحدة .. يارب ربنا يرزقني واحدة زيها .. و ان شاء الله هسميها ( اجياد )

عاجبني جدا الاسم .. ودا اسم شارع رئيسي في مكة .. الشارع مواجه للحرم 

وليه معايا ذكريات جمييييلة جدا جدا ..

اسيبكم مع الصور .. دوسوا عليها علشان تطلع بالمقاس الحقيقي ..

الصور الاصلية جميلة جدا.. ما شاء الله ربنا يبارك

Ajyaad Mostafa el-Bardisy


























الخميس، 11 نوفمبر، 2010

نحن ضحايا عك عك


بسم الله الرحمن الرحيم



ستتوه حتما اذا كنت تملك اكثر من 5 جيجا من الكتب الالكترونية على كومبيوترك المحمول ( اللابتوب ) الخاص بك .. ولكنك ستمضي وقتا رائعا فقط في تصفحها وتنبهر بعدم استيعابك كمية الأسماء لمؤلفين هذه الكتب .. منها ما هو مشهور .. ومنها ما يبهرك موضوع الكتاب دون ان تكون قد سمعت عن هذا المؤلف من قبل .. ولكن تؤمن بان الكاتب عبقري .. بل وأسلوبه ممتاز .. و تثق ان الكتاب رائع جدا جدا ..

لا ادري ما حبي في هذه الكتب هل لمجرد انها مش في المقرر عليا .. واني مش ملزم اني امسك قلم واخطط على كل جزء فيها .. ؟؟

انا اعترف ان الكتب المقررة علي دراستها هي لا تساوي عشر الكتب التي ذكرتها من قبل .. ولكن اعترف ايضا ان معرفتي بها هي مجرد القاء التحية عليها كل يوم وتنظيف التراب من عليها .. ما هو النظافة من الايمان برده ..

لكن استوقفني كتاب لـ عمر طاهر يحكي فيه عن تاريخ السينما .. انا لن اعلق على الكاتب السوهاجي الاصل .. ولا عن طريقته .. ولكنه ذكر في كتابه انه عندما كان طفلا كان متأثرا بشخصية كفار الجاهلية المأخوذة من الافلام الاسلامية مثل الشيماء وفجر الإسلام .. حتى انه من كثرة تأثره بشخصية الكفار كان يردد هو واصحابه في طريقه الى المدرسة النشيد الوطني لابو زعزعيل ورفاقه المشركين قائلين ( نحن غرابا عك عك .. )

في الحقيقة هي صدفة غريبة .. لانني كنت انا ورفقائي في الشقة نردد هذا النشيد ايضا .. بان ياخذ كل من فوطة حول رأسه .. ويستعين بالمكنسة كسيفه المبجل .. بالاضافة الى البطانية لتؤدي دور العباءة الجاهلية العتيقة .. ومن ثم نطوف حول الكرسي الخرزان مرددين ( نحن غرابا عك عك .. نحن غلابا يا لهويا .. )

لا تسالني ما السبب الذي دفعنا لفعل هذا الفعل الفاضح والذي بالطبع لا يليق بطلاب في كلية اسنان وصيدلة .. لكن اذا كنت قد عرفت احساس رجل ايطالي الجنسية يحاول ان يذاكر كتابا صينيا مترجم الى اللغة اليابانية ويستعين في ذلك بقاموس روسي .. فستدرك ان لديه نفس الشعور الذي كان لدينا حينما كنا نذاكر مواد مثل التى ناخذها تلك ..

صدقني اننا غلابة فعلا .. وحرام اللي بيحصل .. بدءا من الدكاترة العظام .. فمنهم من هو مستعد ان يعطيك درسا لن تنساه بان يجعل المحاضرة التي مدتها ساعتين هيا محاضرة طويلة المدى من نوع تلات ساعات وطالع ..  ومنهم من يكتب عنوان للمحاضرة ويبدا في الشرح ويكون الناتج النهائي هو عبارة عن محاضرة مكونة من ثمان صفحات .. ولكن عندما تفتح الكتاب ستفاجئ انه الكتاب يتناول الموضوع في صفحتين فقط .. طب اصدق مين انا ياربي .. ؟؟

وعلى عكس ذلك قد يمنيك دكتور لذيذ خفيف ظريف محاضرة من نوع ( اجري وانا اجري وراك .. ) وتكون مدتها نصف ساعة .. ناهيك عن صفحة بالكتير تكتبها .. وتفاجئ انه الدكتور قد انهى بتاع تلاتين اربعين صفحة .. هذا ان لم يكن قد انهى المنهج كاملا .. وادى مراجعة بس تلاقيك مكنتش حاسس ..

طيب اركن الدكاترة على جنب .. فعلا اود ان اموت - او تحصلي حاجة في دماغي لا قدر الله يعني - واعرف ما الذي يأكله الطلاب الذين يحتلون البنش الاول والثاني في المحاضرات .. لا شك انهم لا ياكلون الفول والطعمية .. او انهم من كوكب اخر .. او الاحتمال الاخير والذي بدات اتاكد منه يوما بعد يوم الا وهو "انا جحش صغير معرفش حاجة" .. والغريب اني لا افطر اصلا .. ولا فول ولا غيره ..

لم يعد من الغريب في دفعتنا ان تجد صفوفا من الطلاب اصحاب البنش الاول والثاني ان يهجموا على الدكتور فور انتهاء المحاضرة لسؤاله على حاجات مش فاهمينها .. ! اعتقد ان الدكتور في هذا الوقت يصبح بمثابة لاعب كبير تود الحصول على اوتوجراف منه .. او بمثابة مغني اخر تود الحصول على صورة شخصية معه .. لكن هل حقا فهموا كل هذا العك وبقي شوية حاجات مش فاهمنيها .. ؟؟ اعتقد ان الامور عندي عكسية نوعا ما لاني افهم شوية حاجات .. والباقي ابيض يا ورد .. صافي يا لبن .. حليب يا جهينة .. سنة عسل عليا ..

في النهاية اعتقد انه لابد من تجربة الافطار قبل الذهاب الي الكلية ..
ولو حتى فول او طعمية .. يمكن افهم شوية ..
او حتى ابطل اقرأ كتب خارجية .. وابص في اللي عليا .. بدل الحوسة ديا ..
علشان على الاقل مارجعش امسك المكنسة والف الفوطة والبطانية واغني ( نحن ضحايا عك عك .. )


السبت، 6 نوفمبر، 2010

انا موبايلي بطئ


بسم الله الرحمن الرحيم



نشرت جريدة اليوم السابع بتاريخ  الجمعة، 5 نوفمبر 2010 - 10:36 خبر قد لا يشد انتباه الجميع بشكل كبير .. لكنه لفت نظري ولا ادري لماذا .. ربما انا لست من الجميع .. !!

حسنا يقول الخبر ان امراة امريكية اسمها (ودفورد ) قد رفعت دعوى قضائية على شركة "ابل" بحجة وجود خلل في التحديث الجديد لهاتفها الايفون 3G.. والذي بالمناسبة لا اعلم له ميزة سوى انه باللمس وشكله انسايبي وعليه تفاحة مقطوم منها حته ..

كان التحديث يحوي العديد من العيوب التي جعلت اداء الهاتف ابطئ بكثير ولا يمكن استعادة النظام القديم الذي كان اداءه افضل .. وتقول انه هذا من باب الخداع لدفع محبي الايفون لبيع الهاتف القديم والاقبال على شراء الاصدار الجديد 4G .. ؟؟

ان مجرد تخيلك دخول مكتب محاماة في مصر وانت بتقوله : "الموبايل بتاعي بطئ" .. هو بالطبع شئ خيالي لكل المحامين هنا .. حيث ان المتعارف عليه في مصر ان المحامي يدافع عن واحد مقتول .. قضية سرقة .. رشوة .. لكن عن موبايل بطئ ؟؟

وخذ في اعتبارك انه المحامي لا يملك سوى هاتف صيني مستعمل ابو 250 جنيه .. اظن انك الان احسست بشعور المحامي وهو يقول في نفسه : ( جتكم القرف مليتوا البلد .. )

بعد قراءة العديد من التعليقات على الخبر قرات لاحد القراء ان المدعية ما هي الا محبة للشهرة .. طبعا وجهة نظر تستحق الاحترام ..

لكن بالنظر الي انه سابقا قد دفعت شركة مايكروسوفت ونوكيا وشركات كثيرة كبيرة جدا في امريكا وخارجها العديد من التعويضات لعملائها نتيجة الخلل الفني في منتجاتها ..

وبالطبع فاننا لم نسمع بالقبل عن هؤلاء المدعين .. لان هذه الشركات ليست مصرية .. ولان المدعي نفسه لا يملك صفحة على الفيس تدعي ( كلنا وراكي يا ودفورد لتغيير نظام الايفون ) ..

انها ما رفعت هذه الدعوي الا لانها بالفعل تنتظر ان تأخذ حقها .. وهو ان تتمتع بجهاز سريع وفعال وعليه تفاحة مقطومة ايضا .. اظن الذي يجب لفت النظر اليه فعلا ليس السؤال عما اذا كانت ستربح هذه القضية ام لا .. او اذا كانت بالفعل تسعى وراء الشهرة من وراء رفع دعوي قضائية ضد شركة ابل .. بل يجب ان نلفت النظر ان المدعية قد انهت جميع مشاكلها في العالم .. وبقى مشكلة ان هاتفها لا يعمل بشكل سريع .. ؟؟

في نفس الوقت الذي يمسك فيه المحامي بتاعنا بموبايل صيني .. وهوا يعلم انه يصدر اشعاعات تضر الدماغ .. او انه مضطر ليحتفظ ببطارية احتياطية في جيبه دائما لان الجهاز يستهلك بطارية في وقت قياسي (ساعة ونصف كحد اقصى) .. هذا بالاضافة الى زيارة دورية للصيانة لتغير السوفت وير اللي بيضرب دايما .. !

الحمد لله اني املك موبايل نوكيا .. ولا انكر انه ملئ بالعيوب ايضا .. لكن هل تعرف لماذا لم افكر في رفع دعوى قضائية على نوكيا .. ؟؟
وكذلك لم يفكر المحامي في رفع دعوي يتسلئل فيها حول كيفية السماح بتداول الموبايل الصيني في مصر  .. ؟

عوضا على انه مش هامه حكاية الاشعاعات لان الاعمار بيد الله .. وانه زيارة صيانة السوفت وير هي بمثابة زيارة طبيب الاسرة شهريا ( دائما سمعنا عن هذا في الكتب الدراسية .. ودائما اتسال هل هناك احد فعلا يذهب شهريا لطبيب الاسرة .. وبيعملوا اية هنا .. وطبيب الاسرة اختصاص اية بالظبط .. ) 

فهل كان السبب لعدم التفكير في هذا الامر يكمن في انه لا يملك اصلا مبلغ كارت الشحن .. ممكن .. !!

لكن اعتقد ان شخصا لم يفكر في سبب وصول الطماطم لمبلغ 12 جنيه للكيلو .. واللحمة لـ70 جنية للكيلو .. والفاصوليا لـ 10 جنيه للكيلو .. لن يفكر بالطبع في شراء كارت شحن بالطبع .. فكيف سيفكر اذا كان اداء الموبايل بطئ ولا سريع ولا حتى بيجيب شلل رباعي .. هو لاقي ياكل .. ؟؟

وكلنا معاكي يا ودفورد لجعل اداء الايفون اسرع ..



لينك الخبر الاصلي 
 http://youm7.com/News.asp?NewsID=300522


قريبا ( ان شاء الله ) .. شباب اتحرق .. على كيبورداية